النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1
    نائبة المراقب العام الصورة الرمزية طيف المدينة
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    5,997
    Rep Power
    53

    شرح حديث: «سِباب المؤمن فسوق، وقتاله كفر»

    حديث: «سِباب المؤمن فسوق، وقتاله كفر»





    عن ابن مسعود- رضي الله عنه- قال: قال رسول الله- صلى الله عليه وسلم-: «سِباب المؤمن فسوق، وقتاله كُفر»؛ متفق عليه.الشرح:بيَّن النبي- صلى الله عليه وسلم- في هذا الحديث خَصلتين محرَّمتين في التعامل مع المسلمين.الأولى: سبُّ المسلم وشَتمه بأي لفظٍ سيِّئ؛ سواء كان باللعن والتقبيح، أو تشبيهه بالبهائم، أو تعييره بعيبٍ أو خلق، أو غير ذلك من الألفاظ التي تؤذيه، وتُدخل الحزن عليه، فيَحرُم على المسلم السب والشتم لأجل الدنيا أو الدين، إلا في حالة واحدة يجوز للمسلم شتمُ غيره، إذا بدأه شخص بذلك، وكان على سبيل القِصاص والمماثلة، مع أن الأفضل له ترْك ذلك لله، وقد كان رسول الله- صلى الله عليه وسلم- عفَّ اللسان لا يسب ولا يشتم، ولا يقبح أحدًا، فلم يكن فاحشًا ولا متفحشًا بالقول، حتى مع خصومه من اليهود وغيرهم، وكان رفيقًا في خطابه لهم، فينبغي للمؤمن أن يكون لسانه طيبًا عفيفًا، يصدر عنه أحسن الكلام، وأعذب الكلمات، وأن يتجنَّب الفحش مع الخلق عامَّتهم وخاصتهم؛ من أهلٍ، وولدٍ، وصاحبٍ.والخَصلة الثانية التي نهى عنها النبي- صلى الله عليه وسلم-:قتْل المسلم- والعياذ بالله- وهذا الفعل من أكبر الكبائر، وقد وردَ فيه وعيد شديد؛ قال- تعالى-: {وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا} [النساء: 93].وقد وصفه الرسول- صلى الله عليه وسلم- بالكفر، والمراد: الكفر الأصغر الذي لا يُخرج من الملة؛ لأن الله- عز وجل- أثبت أخوَّة الإيمان للمؤمنين حال اقتتالهم ونزاعهم، فقال- تعالى-: {وَإِنْ طَائِفَتَانِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا فَإِنْ بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الْأُخْرَى فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي حَتَّى تَفِيءَ إِلَى أَمْرِ اللَّهِ فَإِنْ فَاءَتْ فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا بِالْعَدْلِ وَأَقْسِطُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ * إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ فَأَصْلِحُوا بَيْنَ أَخَوَيْكُمْ وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ} [الحجرات: 9- 10].والمسلم له حُرمة عظيمة في نفسه، أعظم من حرمة البيت العتيق، فيحرُم انتهاكها إلا بحقٍّ، وأهل الإيمان أعفُّ الناس في باب الدماء؛ لا يَسفكون دمًا، ولا يخفرون ذِمة، ولا يَنقضون عهدًا، خلافًا للمنافقين والخوارج والفُجار الذين يستخفون بدماء المسلمين وأموالهم وأعراضهم، والحاصل أن هذا الحديث أرشد إلى عِفَّتين: عِفة اللسان، وعفة اليد، وهما من أجَلِّ وأجمل خصال المؤمن، والله أعلم.

    المصدر: موقع الألوكة.











  2. #2
    مراقبة الملتقيات التقنية الصورة الرمزية رونق الامل
    تاريخ التسجيل
    May 2011
    الدولة
    الإمارات
    المشاركات
    8,760
    Rep Power
    677

    افتراضي رد: حديث: «سِباب المؤمن فسوق، وقتاله كفر»

    جزاك الله خيرا و بارك فيك أختي طيف
    ربي آسالك ثلاثه 1 : جْنِھٌ آلفردوس 2 : ۈحُسْنَ آلخآتمِہٌ 3 : ۈرضآ آلوالدين آمَين يارب .. وإياكم

  3. #3
    مشرفة الملتقيات الأدبية الصورة الرمزية شوقي الى الله ابكاني
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    2,065
    Rep Power
    177

    افتراضي رد: حديث: «سِباب المؤمن فسوق، وقتاله كفر»

    بارك الله فيك وجزاك الله خيرا



  4. #4
    مراقب الملتقيات الشرعية الصورة الرمزية عبدالله الكعبي
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    Bahrain and Qatar
    المشاركات
    5,482
    Rep Power
    410

    افتراضي رد: حديث: «سِباب المؤمن فسوق، وقتاله كفر»

    بارك الله فيك و جزاك الله خيرا على الموضوع


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. المؤمن
    بواسطة !محب الدعوة! في المنتدى الملتقى العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 20 Apr 2013, 07:44 AM
  2. زاد المؤمن 7
    بواسطة كلمة فصل في المنتدى الملتقى العام
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 26 Apr 2009, 11:59 PM
  3. مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 18 Jul 2005, 02:49 PM
  4. ** قلب المؤمن ** ؟؟
    بواسطة لمعة بدمعه في المنتدى الملتقى الشرعي
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 09 Mar 2004, 03:00 AM

الأعضاء الذين قرأو هذا الموضوع : 0

إجراءات :  (عرض - الذين قرأو الموضوع)

لا يوجد أسماء لعرضها.

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •