النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    مراقبة الملتقيات الأدبية و الطبية و النصرة و البراعم الصورة الرمزية ام حفصه
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الدولة
    السعوديه
    المشاركات
    13,460
    Rep Power
    1014

    افتراضي حكم إطلاق عبارة " الغذاء الروحي " على الأذكار والطاعات

    تتناقل المنتديات هذه العبارة " الغذاء الروحي " ويطلقونها على التسبيح والتهليل والذِّكر وغيرها من العبادات ، فما الحكم ؟ .



    الجواب :
    الحمد لله
    لا حرج في إطلاق هذه العبارة : الغذاء الروحي " على الطاعات وعلى الذِّكر والتقوى وغير ذلك من أعمال الإسلام الجليلة .
    ومعنى ذلك : أنها تغذي الروح وتقويها ، وهذا مدح لهذه الطاعات ، وبيان أن هذا هو الغذاء الأهم الذي ينبغي أن يحرص عليه الإنسان ، وليس فقط غذاء الأبدان .
    وقد سَمَّى الله تعالى التقوى زاداً ، بل جعلها خير زاد ، وذلك في قوله تعالى : (الْحَجُّ أَشْهُرٌ مَّعْلُومَاتٌ فَمَن فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلاَ رَفَثَ وَلاَ فُسُوقَ وَلاَ جِدَالَ فِي الْحَجِّ وَمَا تَفْعَلُواْ مِنْ خَيْرٍ يَعْلَمْهُ اللّهُ وَتَزَوَّدُواْ فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَى وَاتَّقُونِ يَا أُوْلِي الأَلْبَابِ) البقرة/ 197 .
    قال الشيخ عبد الرحمن السعدي رحمه الله :
    ثم أمر تعالى بالتزود لهذا السفر المبارك – أي : الحج - فإن التزود فيه الاستغناء عن المخلوقين ، والكف عن أموالهم ، سؤالاً واستشرافاً ، وفي الإكثار منه نفع وإعانة للمسافرين ، وزيادة قربة لرب العالمين ، وهذا الزاد الذي المراد منه إقامة البُنية بُلغة ومتاع .
    وأما الزاد الحقيقي المستمر نفعه لصاحبه في دنياه وأخراه : فهو زاد التقوى الذي هو زاد إلى دار القرار ، وهو الموصل لأكمل لذة ، وأجل نعيم دائم أبداً ، ومن ترك هذا الزاد : فهو المنقطع به الذي هو عُرضة لكل شر ، وممنوع من الوصول إلى دار المتقين ، فهذا مدح للتقوى .
    " تفسير السعدي " ( ص 91 ) .
    وعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ : قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : (لا تُوَاصِلُوا) قَالُوا : إِنَّكَ تُوَاصِلُ . قَالَ :(إِنِّي لَسْتُ مِثْلَكُمْ ، إِنِّي أَبِيتُ يُطْعِمُنِي رَبِّي وَيَسْقِينِي) رواه البخاري ( 7299 ) ومسلم ( 1103 ) .
    قال ابن القيم رحمه الله :
    "ومعلومٌ أنَّ هذا الطعام والشراب ليس هو الطعام الذى يأكله الإنسانُ بفمه ، وإلا لم يكن مواصلاً ، ولم يتحقق الفرق ، بل لم يكن صائماً ، فإنه قال : (أَظَلُّ يُطْعِمُني رَبِّي ويَسْقِيني) .
    وأيضاً : فإنه فَرَّقَ بينه وبينهم في نفس الوِصال ، وأنه يَقدِرُ منه على ما لا يقدِرُون عليه ، فلو كان يأكلُ ويشرب بفمه : لم يَقُلْ : (لَسْتُ كَهَيْئَتِكُم) ، وإنما فَهِمَ هذا من الحديث مَنْ قَلَّ نصيبُه من غذاء الأرواح والقلوب ، وتأثيرِهِ فى القوة وإنعاشِها ، واغتذائها به فوقَ تأثير الغِذاء الجسمانىِّ ، والله الموفق" انتهى .
    " زاد المعاد في هدي خير العباد " ( 4 / 94 ) .
    فهذا ابن القيم رحمه الله يستعمل هذا التعبير : "غذاء الأرواح والقلوب" ويعني : أن المقصود من الحديث : أن الله تعالى يغذي روح نبيه صلى الله عليه وسلم وقلبه ، فيعطيه من القوة أكثر مما يعطيه غذاء البدن .
    وقد استعمل العبارة نفسها الشيخ محمد بن عثيمين رحمه الله ، فقد سئل :
    تعلم يا فضيلة الشيخ أن بعض الآباء ينشغل في أعماله ، وقد لا يتمكن من سؤال أبنائه عن مستواهم الدراسي أو من يصحبون ، فهل هذا تضييع لحقوقهم ؟ .
    فأجاب :
    قوله " إنه ينشغل بأعماله " نقول : مِن أكبر أعماله : أبناؤه وبناته ، ومسئوليتهم أعظم من مسئولية تجارته ، ولنسأل ماذا يريد من تجارته ؟ إنه لا يريد منها إلا أن ينفق على نفسه وأهله ، وهذا غذاء البدن ، وأهم منه : غذاء القلب ، غذاء الروح ، زرع الإيمان والعمل الصالح في نفوس الأبناء والبنات .
    " اللقاء الشهري " ( 58 / السؤال رقم 1 ) .
    وقال – رحمه الله – أيضاً - :
    لا تجعل طعامك مشتبهاً ، اجعل طعامك طيِّباً ، لا تبق على خطر ، الغذاء غذاء الروح وليس غذاء البدن ، لو يأكل الإنسان لحى الشجر ونبات الأرض : خير له من أن يأكل درهماً واحداً حراماً .
    " لقاء الباب المفتوح " ( 229 / السؤال 22 ) .
    فتبين بذلك أنه لا حرج من إطلاق "غذاء الروح" أو "غذاء القلب" على الطاعات .
    والله أعلم






    الدمعه- طيف- رضى رزقتم الجنه بلا حساب ----والجميع----

  2. #2
    مراقبة الملتقيات التقنية الصورة الرمزية رونق الامل
    تاريخ التسجيل
    May 2011
    الدولة
    الإمارات
    المشاركات
    8,760
    Rep Power
    678

    افتراضي رد: حكم إطلاق عبارة " الغذاء الروحي " على الأذكار والطاعات

    بارك الله فيك
    ربي آسالك ثلاثه 1 : جْنِھٌ آلفردوس 2 : ۈحُسْنَ آلخآتمِہٌ 3 : ۈرضآ آلوالدين آمَين يارب .. وإياكم

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. "الغذاء والدواء" تصدق على أول دواء لعلاج مرض نادر يصيب العين
    بواسطة ام حفصه في المنتدى قسم طب العيون والبصريات
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 13 Jan 2013, 04:50 AM
  2. تنبيه على عبارة : " لا تقل : يا رب عندي هَمّ كبير "
    بواسطة عناقيد في المنتدى ملتقى الفتاوى
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 22 Jul 2009, 01:44 AM
  3. اقرؤوها صدقوني ستذهلون يا أمة محمد """"""""""""""
    بواسطة عبدالوهاب في المنتدى الملتقى العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 28 Apr 2009, 11:50 PM
  4. فوائد الأذكار في الأسفار " صوتية " .
    بواسطة زاد1 في المنتدى ملتقى الصوتيات و المرئيات والصور
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 26 Feb 2009, 12:25 PM
  5. إطلاق لـفظ " كـافر " على غـير المسلم
    بواسطة صقر الأحبة في المنتدى الملتقى الشرعي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 31 Dec 2005, 10:49 AM

الأعضاء الذين قرأو هذا الموضوع : 0

إجراءات :  (عرض - الذين قرأو الموضوع)

لا يوجد أسماء لعرضها.

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •