النتائج 1 إلى 8 من 8
  1. #1
    عضو فعّال الصورة الرمزية dxdiag
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الدولة
    حبشي
    المشاركات
    418
    Rep Power
    72

    افتراضي من فتاوى النساء في الحج

    بسم الله الرحمن الرحيم


    عند وصولها للميقات اغتسلت وعقدت الإحرام وهيحائض
    س: سئل سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز:

    سافرت امرأة إلى الحج وجاءتها العادة الشهرية بعد خمسة أيام من تاريخ سفرها وبعد وصولها إلى الميقات اغتسلت وعقدت الإحرام وهي لم تطهر من العادة ، وحين وصولها إلى مكة المكرمة ظلت خارج الحرم ولم تفعل شيئًا من شعائر الحج أو العمرة، ومكثت يومين في منى ثم طهرت واغتسلت وأدت جميع مناسك العمرة وهي طاهرة ، ثم عاد الدم وهي في طواف الإفاضة للحج إلا أنها استحت وأكملت مناسك الحج ولم تخبر وليها إلا بعد وصولها إلى بلدها فما حكم ذلك ؟.

    الجواب :
    إذا كان الواقع هو ما ذكره السائل ، فعلى المرأة المذكورة أن تتوجه إلى مكة وتطوف بالبيت العتيق سبعة أشواط بنية الطواف عن حجها بدلاً من الطواف الذي حاضت فيه ، وتصلي بعد الطواف ركعتين خلف المقام أو في أي مكان من الحرم ، وبذلك يتم حجها ، وعليها دم يذبح في مكة لفقرائها إن كان لها زوج قد جامعها بعد الحج ، لأن المحرمة لا يحل لزوجها جماعها إلا بعد طواف الإفاضة ورمي الجمرة يوم العيد والتقصير من رأسها ، وعليها السعي بين الصفا والمروة إن كانت لم تسع إذا كانت متمتعة بعمرة قبل ا لحج ، أما إذا كانت قارنة أو مفردة للحج فليس عليها سعي ثان إذا كانت قد سعت مع طواف القدوم ، وعليها التوبة إلى الله سبحانه وتعالى مما فعلت من طوافها حال الحيض ، ومن خروجها من مكة قبل الطواف إن كان قد وقع ، ومن تأخيرها الطواف هذه المدة الطويلة ، نسأل الله أن يتوب عليها .

    *نوت وهي حائض أو نفساء

    س : وسئل فضيلة الشيخ ابن عثيمين :

    إذا نوت المرأة وكانت حائضاً أو نفساء ماذا تعمل وما الحكم لو حاضت بعد إحرامها أو بعد نهاية طوافها ؟

    الجواب :
    إذا مرت المرأة بالميقات وهي تريد العمرة أو الحج وهي نفساء أو حائض فإنها تفعل ما تفعله الطاهرات أي تغتسل ، ولكنها تستثفر بثوب أي تتلجم به وتحرم فإذا طهرت طافت وسعت وقصرت وانتهت عمرتها .
    وأما إذا أتاها الحيض أو النفاس بعد الإحرام فإنها تبقى على إحرامها حتى تطهر ثم تطوف وتسعى وتقصر ، وأما إذا أتاها الحيض بعد الطواف فإنها تمضي في عمرتها ولا يضرها شيء ، لأن ما بعد الطواف لا يشترط فيه الطهارة من الحدث ولا الطهارة من الحيض .

    *حججت وجاءتني الدورة الشهرية فاستحييت ودخلت الحرم وطفت وسعيت وصليت
    س : سئل فضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين :
    قد حججت وجاءتني الدورة الشهرية فاستحييت أن أخبر أحدًا ودخلت الحرم فصليت وطفت وسعيت ، فماذا عليّ علمًا بأنها جاءت بعد النفاس ؟

    الجواب :
    لا يحل للمرأة إذا كانت حائضًا أو نفساء أن تصلي ، سواء في مكة أو في بلدها أو في أي مكان لقول النبي صلى الله عليه وسلم : [ أليس إذا حاضت لم تصل ولم تصم ] . وقد أجمع المسلمون على أنه لا يحل لحائض أن تصوم ولا يحل لها أن تصلي ، وعلى هذه المرأة التي فعلت ذلك عليها أن تتوب إلى الله وأن تستغفر مما وقع منها ، وأما طوافها حال الحيض فهو غير صحيح وأما سعيها فصحيح ، لأن القول الراجح جواز تقديم السعي على الطواف في الحج وعلى هذا فيجب عليها أن تعيد الطواف ، لأن طواف الإفاضة ركن من أركان الحج ، ولا يتم التحلل الثاني إلا به ، وبناء عليه فإن هذه المرأة لا يباشرها زوجها إن كانت متزوجة حتى تطوف ولا يعقد عليها النكاح إن كانت غير متزوجة حتى تطوف والله تعالى أعلم .
    أكبر نعمه
    الوطن
    والبترول
    والأمن
    وأنا

  2. #2
    عضو فعّال الصورة الرمزية dxdiag
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الدولة
    حبشي
    المشاركات
    418
    Rep Power
    72

    افتراضي مشاركة: من فتاوى النساء في الحج

    بسم الله الرحمن الرحيم


    قدمنا إلى مكة معتمرين وفي جدة جاءت زوجتي الدورة الشهرية فأكملت بمفردي

    س : وسئل فضيلة الشيخ ابن عثيمين :

    لقد قدمت من ينبع للعمرة أنا وأهلي ، ولكن حين وصولي إلى جدة أصبحت زوجتي حائضًا ولكني أكملت العمرة بمفردي دون زوجتي ، فما الحكم بالنسبة لزوجتي ؟

    الجواب:
    الحكم بالنسبة لزوجتك أن تبقى حتى تطهر ثم تقضي عمرتها ، لأن النبي صلى الله عليه وسلم لما حاضت صفية رضي الله عنها ، قال : [ أحابستنا هي ؟ ] قالوا : إنها قد أفاضت قال : [ فلتنفر إذن] ، فقوله صلى الله عليه وسلم [ أحابستنا هي] دليل على أنه يجب على المرأة أن تبقى إذا حاضت قبل طواف الإفاضة حتى تطهر ثم تطوف ، وكذلك طواف العمرة مثل طواف الإفاضة ، لأنه ركن من العمرة ، فإذا حاضت المعتمرة قبل الطواف انتظرت حتى تطهر ثم تطوف.

    *حاضت ومحرمها مضطر للسفر وليس لها أحد بمكة

    س : وسئل فضيلة الشيخ ابن عثيمين
    حاضت ومحرمها مضطر إلى السفر وليس لها أحد بمكة ؟

    الجواب :
    تسافر معه وتبقى على إحرامها ثم ترجع إذا طهرت ، وهذا إذا كانت في المملكة ، لأن الرجوع سهل ولا يحتاج إلى تعب ولا إلى جواز سفر ونحوه ، أما إذا كانت
    أجنبية ويشق عليها الرجوع فإنها تتحفظ وتطوف وتسعى وتقصر وتنتهي عمرتها في نفس السفر ، لأن طوافها حينئذ صار ضرورة ، والضرورة تبيح المحظور .

    *ما الحكم فيمن حاضت بعد وصولها لمكة وأهلها يريدون السفر ؟

    س : وسئل فضيلة الشيخ ابن عثيمين

    ما الحكم فيم حاضت بعد وصولها لمكة وأهلها يريدون السفر من مكة فهل ينتظرون أم يسافرون سواء كان السفر قصيرًا أو طويلًا ؟

    الجواب :
    إذا حاضت قبل أن تطوف فإنها تبقى حتى تطهر ثم تطوف وتكمل العمرة ، إلا إذا كانت قد اشترطت عذر الإحرام ( إن حبسني حابس فمحلي حيث حبسني) فإنها في هذه الحالة تتحلل وتخرج مع أهلها ولا حرج عليها .

    كيف تصلي الحائض ركعتي الإحرام

    س: سئل سماحة الشيخ عبد العزيز بن بار رحمه الله :

    كيف تصلي الحائض ركعتي الإحرام ، وهل يجوز للمرأة ترديد آي الذكر الحكيم في سرها ؟

    الجواب :
    الحائض لا تصلي ركعتي الإحرام ، بل تحرم من غير صلاة ، وركعتا الإحرام سُنّة عند الجمهور ، وبعض أهل العلم لا يستحبها ، لأنه لم يرد فيها شيء مخصوص ، والجمهور استحبوها لما ورد في بعض الأحاديث أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: [ أتاني آت من ربي فقال صل في هذا الوادي المبارك وقل عمرة في حجة] أي في وادي العقيق في حجة الوداع ، وجاء عن الصحابة أنه صلى ثم أحرم ، فاستحب الجمهور أن يكون الإحرام بعد صلاة إما فريضة وإما نافلة ، يتوضأ ويصلي ركعتين والحائض والنفساء ليستا من أهل الصلاة فتحرمان من دون صلاة ولا يشرع لهما قضاء هاتين الركعتين .
    يجوز للحائض أن تردد القرآن لفظًا على الصحيح ، أما في قلبها فهذا عند الجميع ، إنما الخلاف هل تتلفظ به أم لا ؟ بعض أهل العلم حرم ذلك وجعل من أحكام الحيض والنفاس تحريم مس المصحف وقراءة القرآن - لا عن ظهر قلب ولا من المصحف - حتى تغتسل الحائض والنفساء وذهب بعض أهل العلم إلى جواز قراءتها للقرآن عن ظهر قلب لا من المصحف ، لأن مدتها تطول ولأنهما لم يرد فيهما نص يمنع ذلك بخلاف الجنب ، فإنه ممنوع حتى يغتسل أو يتيمم عند عدم القدرة على الغسل ، وهذا هو الأرجح من حيث الدليل.
    أكبر نعمه
    الوطن
    والبترول
    والأمن
    وأنا

  3. #3
    عضو فعّال الصورة الرمزية dxdiag
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الدولة
    حبشي
    المشاركات
    418
    Rep Power
    72

    افتراضي مشاركة: من فتاوى النساء في الحج

    بسم الله الرحمن الرحيم


    إذا طهرت بعد عشرة أيام فهل تتطهر وتؤدي الركن الذي هو طواف الحج

    س : سئل سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز :

    المرأة النفساء إذا بدأ نفاسها يوم التروية ، وأكملت أركان الحج عدا الطواف والسعي إلا أنها لاحظت أنها طهرت مبدئيًا بعد عشرة أيام فهل تتطهر وتغتسل وتؤدي الركن الباقي الذي هو طواف الحج ؟

    الجواب :
    نعم إذا نفست في اليوم الثامن مثلاً فلها أن تحج وتقف مع الناس في عرفات ومزدلفة ، ولها أن تعمل ما يعمل الناس من رمي الحجار .

    *إذا حاضت المرأة قبل طواف الإفاضة ومرتبطة بسفر ولا يمكنها العودة

    س : سئل فضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين :

    إذا حاضت المرأة بعد رمي جمرة العقبة وقبل طواف الإفاضة وهي مرتبطة وزوجها مع رفقة ، فماذا عليها أن تفعل مع العلم أنه لا يمكنها العودة بعد سفرها ؟

    الجواب :
    إذا لم يمكنها العودة فإنها تتحفظ ثم تطوف للضرورة ولا شيء عليها وتكمل بقية أعمال الحج .

    *هل الحائض والنفساء يلزمهم طواف الوداع

    س: سئلت اللجنة الدائمة للإفتاء :

    هل الحائض والنفساء يلزمهم الطواف في الوداع ؟ والعاجز والمريض ؟ مع العلم أنني سألت عندما حدث هذا في منى ولكن العلماء ما تطابقوا فمنهم من قال ما يلزمهن طواف الوداع ومنهم من قال لازم يأتين بطواف الوداع ؟

    الجواب :
    ليس على الحائض ولا على النفساء طواف الوداع أما العاجز فيطاف به محمولاً ، وهكذا المريض لقول النبي صلى الله عليه وسلم : [ لا ينفرن أحدكم حتى يكون آخر عهده بالبيت] ولما ثبت في الصحيحين عن ابن عباس رضي الله عنهما : قال : (أمر الناس أن يكون آخر عهدهم بالبيت إلا أنه خفف عن المرأة الحائض) ، وجاء في حديث آخر ما يدل على أن النفساء مثل ا لحائض ليس عليها وداع .

    هل يجوز للحائض دخول المسجد الحرام أم لا ؟

    س : وسئل فضيلة الشيخ ابن عثيمين

    هل يجوز للحائض دخول المسجد الحرام أم لا ؟

    الجواب :
    لا يجوز لها أن تدخل المسجد الحرام إلا مارة به فقط ، وأما المكث للطواف أو لسماع الذكر أو التسبيح أو التهليل فإنه لا يجوز ، وإذا أحست بنزول دم الحيض في أثناء الطواف فماذا تصنع ؟ تستمر في طوافها ما دامت لم تتيقن أنه خرج الحيض ، فإذا تيقنت أن الحيض قد خرج منها فيجب عليها أن تنصرف وتنتظر حتى تطهر فإذا طهرت ابتدأت الطواف من جديد .
    أكبر نعمه
    الوطن
    والبترول
    والأمن
    وأنا

  4. #4
    عضو فعّال الصورة الرمزية dxdiag
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الدولة
    حبشي
    المشاركات
    418
    Rep Power
    72

    افتراضي مشاركة: من فتاوى النساء في الحج

    بسم الله الرحمن الرحيم

    إذا طهرت بعد عشرة أيام فهل تتطهر وتؤدي الركن الذي هو طواف الحج

    س : سئل سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز :

    المرأة النفساء إذا بدأ نفاسها يوم التروية ، وأكملت أركان الحج عدا الطواف والسعي إلا أنها لاحظت أنها طهرت مبدئيًا بعد عشرة أيام فهل تتطهر وتغتسل وتؤدي الركن الباقي الذي هو طواف الحج ؟

    الجواب :
    نعم إذا نفست في اليوم الثامن مثلاً فلها أن تحج وتقف مع الناس في عرفات ومزدلفة ، ولها أن تعمل ما يعمل الناس من رمي الحجار .

    *إذا حاضت المرأة قبل طواف الإفاضة ومرتبطة بسفر ولا يمكنها العودة

    س : سئل فضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين :

    إذا حاضت المرأة بعد رمي جمرة العقبة وقبل طواف الإفاضة وهي مرتبطة وزوجها مع رفقة ، فماذا عليها أن تفعل مع العلم أنه لا يمكنها العودة بعد سفرها ؟

    الجواب :
    إذا لم يمكنها العودة فإنها تتحفظ ثم تطوف للضرورة ولا شيء عليها وتكمل بقية أعمال الحج .

    *هل الحائض والنفساء يلزمهم طواف الوداع

    س: سئلت اللجنة الدائمة للإفتاء :

    هل الحائض والنفساء يلزمهم الطواف في الوداع ؟ والعاجز والمريض ؟ مع العلم أنني سألت عندما حدث هذا في منى ولكن العلماء ما تطابقوا فمنهم من قال ما يلزمهن طواف الوداع ومنهم من قال لازم يأتين بطواف الوداع ؟

    الجواب :
    ليس على الحائض ولا على النفساء طواف الوداع أما العاجز فيطاف به محمولاً ، وهكذا المريض لقول النبي صلى الله عليه وسلم : [ لا ينفرن أحدكم حتى يكون آخر عهده بالبيت] ولما ثبت في الصحيحين عن ابن عباس رضي الله عنهما : قال : (أمر الناس أن يكون آخر عهدهم بالبيت إلا أنه خفف عن المرأة الحائض) ، وجاء في حديث آخر ما يدل على أن النفساء مثل ا لحائض ليس عليها وداع .

    هل يجوز للحائض دخول المسجد الحرام أم لا ؟

    س : وسئل فضيلة الشيخ ابن عثيمين

    هل يجوز للحائض دخول المسجد الحرام أم لا ؟

    الجواب :
    لا يجوز لها أن تدخل المسجد الحرام إلا مارة به فقط ، وأما المكث للطواف أو لسماع الذكر أو التسبيح أو التهليل فإنه لا يجوز ، وإذا أحست بنزول دم الحيض في أثناء الطواف فماذا تصنع ؟ تستمر في طوافها ما دامت لم تتيقن أنه خرج الحيض ، فإذا تيقنت أن الحيض قد خرج منها فيجب عليها أن تنصرف وتنتظر حتى تطهر فإذا طهرت ابتدأت الطواف من جديد .
    أكبر نعمه
    الوطن
    والبترول
    والأمن
    وأنا

  5. #5
    عضو فعّال الصورة الرمزية dxdiag
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الدولة
    حبشي
    المشاركات
    418
    Rep Power
    72

    افتراضي مشاركة: من فتاوى النساء في الحج

    بسم الله الرحمن الرحيم


    هل المسعى من الحرم وهل تقربه الحائض ؟

    س : وسئل فضيلة الشيخ ابن عثيمين

    هل المسعى من الحرم ؟ وهل تقربه الحائض ؟ وهل يجب على من دخل الحرم من المسعى أن يصلي تحية المسجد ؟

    الجواب :
    الذي يظهر أن المسعى ليس من المسجد ، ولذلك جعلوا فاصلاً بينهما لكنه جدار قصير ، ولا شك أن هذا خير للناس ، لأنه لو أدخل في المسجد وجعل منه لكانت المرأة إذا حاضت بين الطواف والسعي امتنع عليها أن تسعى ، والذي أفتي به أنها إذا حاضت بعد الطواف وقبل السعي فإنها تسعى ، لأن المسعى لا يعتبر من المسجد .
    وأما تحية المسجد فقد يقال : إن الإنسان إذا سعى بعد الطواف ثم عاد إلى المسجد فإنه يصليها ولو ترك تحية المسجد فلا شيء عليه ، والأفضل أن ينتهز الفرصة ويصلي ركعتين لما في الصلاة في هذا المكان من الفضل .

    *إذا حاضت المرأة يوم عرفة ماذا تصنع

    س : وسئل فضيلة الشيخ ابن عثيمين

    إذا حاضت المرأة يوم عرفة ماذا تصنع ؟

    الجواب :
    إذا حاضت المرأة يوم عرفة فإنها تستمر في الحج وتفعل ما يفعل الناس ، ولا تطوف بالبيت حتى تطهر .

    *أحرمت بالعمرة ثم حاضت فحلت إحرامها

    س : سئلت اللجنة الدائمة للإفتاء :

    أحرمت امرأة بالعمرة ، ثم حاضت فلم تطف ولم تسع ، ورجعت إلى منزلها وحلت إحرامها ، فهل عليها من شيء ، وإن كانت لم تحل إحرامها فهل عليها من شيء ؟

    الجواب :
    من أحرمت بالعمرة ثم حاضت فحلت من إحرامها قبل أن تطوف وتسعى ، فإن كانت جاهلة بالحكم ولم يجامعها زوجها وجب أن تكمل عمرتها بعد انقطاع حيضها، ثم اغتسالها منه كما تغتسل من الجنابة ، فتطوف وتسعى وتتحلل بعد التقصير من شعر رأسها ولا شيء عليها ، وإن حصل جماع بطلت عمرتها ، وعليها أن تكملها بالطواف والسعي والتقصير ، ووجب عليها أن تقضيها فتأتي بعمرة بدلها من الميقات الذي أحرمت بالأولى منه ، وعليها دم ، إما شاة من الضأن سنها ستة أشهر فأكثر ، أو المعز سنها سنة فأكثر ، تذبح بمكة وتوزع على فقرائها ، أما إن كانت لم تحل من عمرتها فعليها أن تكمل عمرتها فتطوف وتسعى وتتحلل من عمرتها بقص شيء من شعر رأسها ، ولا تبطل عمرتها بالحيض على كل حال .

    الاستنابة في الحج

    *كانت عمتي غنية وماتت ولم تحج

    س : سئل سماحة الشيخ محمد بن إبراهيم :

    كانت عمته غنية في حياتها وماتت ولم تحج فهل تجب الحجة في مالها ؟ أو أنه يتبرع عنها بحجة لها ؟

    الجواب :
    يجب أن يحج من مالها وإن تبرعت عنها جاز لك .
    أكبر نعمه
    الوطن
    والبترول
    والأمن
    وأنا

  6. #6
    عضو فعّال الصورة الرمزية dxdiag
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الدولة
    حبشي
    المشاركات
    418
    Rep Power
    72

    افتراضي مشاركة: من فتاوى النساء في الحج

    بسم الله الرحمن الرحيم

    استنابة الخائف على نفسه بسبب الزحام

    س : وسئل سماحة الشيخ محمد بن إبراهيم :

    ما الحكم إذا وجد الزحام الشديد المسبب للموت أو دونه ؟

    الجواب :
    إذا وجد الزحام الشديد المسبب للموت أو دونه من كسر أو مرض فإنه لا يسقط الفرضية ، غاية ما يسقط المباشرة ، وحينئذ يجوز استنابة الخائف على نفسه غيره في رمي الجمرات ، كما يستنيب المريض والعاجز ، وهذا هو المخرج الشرعي الذي تقدمت الإشارة إليه ، ولا يجوز أن يقال العلة التي أسقطت وجوب مباشرة الرمي عن المنوب عنه هي بعينها موجودة في حق النائب ، وذلك للتفاوت بالجلد والقوة ، وإذا عذر الخائف على نفسه والضعيف والمرأة ، إما مطلقاً لأجل هذا الزحام المذكور أو لغيره من الأعذار لم يباشر الرمي إلا نصف الحجيج مثلاً أو أقل ، كما أن مما يخرج من معرة الزحام توخي الزمن الذي لا يكون ذلك الزحام المذكور أو لا يوجد فيه الزحام أصلاً ، وبهذا يعلم أن للحجاج من الضرر عدة مخارج .

    *هل تحج الزوجة عن زوجها

    س : وسئل سماحة الشيخ محمد بن إبراهيم

    يقول السائل : هل يجوز أن تقوم والدته بالحج عن والده علمًا بأن والدته أدت فريضة الحج ؟

    الجواب :
    ما دامت والدتك قد أدت فريضة الحج فلا مانع من حجها عن والدك .

    *يريد الحج عن أخته التي توفيت

    س : سئلت اللجنة الدائمة للإفتاء

    لي شقيقة توفيت منذ مدة طويلة ، وأرغب في الحج والعمرة وزيارة قبر الرسول صلى الله عليه وسلم عنها ، فما الحكم في ذلك؟

    الجواب :
    إذا كانت مكلفة فإنه يشرع لك أن تحج وتعتمر عنها إذا كنت قد حججت عن نفسك واعتمرت ، وأما زيارة قبر الرسول صلى الله عليه وسلم فلا يجوز شد الرحال إليها ، لأن الرسول صلى الله عليه وسلم قال : [ لا تشد الرحال إلا إلى ثلاثة مساجد: المسجد الحرام ، والمسجد الأقصى ، ومسجدي هذا ] وإنما تشد للصلاة إلى المسجد النبوي ويدخل للسلام عليه صلى الله عليه وسلم وعلى صاحبيه رضي الله عنهما تبعًا لذلك ، وذلك لا يقبل النيابة .

    *الحج عن الوالدين وهم أحياء

    س : وسئلت اللجنة الدائمة للإفتاء :

    هل يجوز للمسلم أن يحج أو يعتمر عن والديه وهما على قيد الحياة ؟

    الجواب :
    في المسألة تفصيل : أما الحج الواجب والعمرة الواجبة كحجة الإسلام وعمرة الإسلام فهذا لا يجوز أن يُناب عن الحي فيهما إلا إذا كان عاجزًا عجزًا لا يستطيع أداء الحج أو العمرة بصفة دائمة ، فهذا الحج عنه كالمريض مرضًا مزمنًا لا يستطيع معه الركوب للحج وأداء أعمال الحج ، أو الكبير الهرم ، بدليل الحديث أن المرأة سألت النبي صلى الله عليه وسلم أن والدها أدركته فريضة الله في الحج وهو لا يستطيع الثبات على الراحلة ، أفأحج عنه ؟ قال لها النبي صلى الله عليه وسلم : [ حجي عن أبيك] .

    أما حج النافلة فالأمر فيه واسع ، فلا بأس أن يفعل عنه الحج ، وإن كان مستطيعًا عند جماعة من العلماء
    أكبر نعمه
    الوطن
    والبترول
    والأمن
    وأنا

  7. #7
    عضو فعّال الصورة الرمزية dxdiag
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الدولة
    حبشي
    المشاركات
    418
    Rep Power
    72

    افتراضي مشاركة: من فتاوى النساء في الحج

    بسم الله الرحمن الرحيم


    هل أحج عن والديّ اللذين ماتا ولم يؤديا الحج

    س :سئلت اللجنة الدائمة للإفتاء :

    هل أحج عن والديّ اللذين ماتا ولم يؤديا فريضة الحج لفقرهما ؟ وأريد الحج عنهما فما الحكم في ذلك ؟

    الجواب :
    يجوز لك أن تحج عن والديك بنفسك أو تنيب من يحج عنهما إذا كنت حججت عن نفسك أو كان الشخص الذي يحج عنهما قد حج عن نفسه ، لما روى أبو داود في سننه عن عبد الله بن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم سمع رجلاً يقول : لبيك عن شبرمة قال : [ من شبرمة ؟] قال : أخ لي أو قريب لي ، قال : [ حججت عن نفسك] ؟ قال : لا ، قال: [ حج عن نفسك ثم حج عن شبرمة ] أخرجه ابن ماجه ، قال البيهقي : هذا إسناد صحيح وليس في الباب أصح منه .

    مسائل متفرقة
    *هل يجوز ذبح المرأة لأضحيتها ؟

    س : سئل سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله :

    هل يجوز للمرأة أن تذبح الذبيحة وهل يجوز الأكل منها ؟

    الجواب :
    يجوز للمرأة أن تذبح الذبيحة كالرجل كما صحت بذلك السنة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ويجوز الأكل من ذبيحتها إذا كانت مسلمة أو كتابية وذبحت الذبح الشرعي ، ولو وجد رجل يقوم مقامها في ذلك فليس من شرط حل ذبيحتها عدم وجود الرجل .

    وقد أفتى بذلك الشيخ ابن عثيمين بقوله :

    نعم يجوز للمرأة أن تذبح الأضحية وغيرها ، لأن الأصل تشارك الرجال النساء في العبادات وغيرها إلا بدليل . على أنه قد ثبت في قصة الجارية التي كانت ترعى غنمًا بسلع فأصاب الذئب منها شاة فأخذت حجر فذبحتها ، وذلك في عهد النبي صلى الله عليه وسلم فأمرها النبي صلى اله عليه وسلم بأكلها .

    *لبس البرقع والذهب والتطيب في الحج

    س : سئلت اللجنة الدائمة للإفتاء :

    هل يجوز للمرأة أن تلبس البرقع وهي محرمة ؟ فقد لبسه أهلي ، فلما رجعوا من الحج قيل لهم : إن حجكم غير مقبول ، لأنكم لبستم البرقع ، وهل يصح للمرأة أن تتطيب وهي محرمة ؟ وهل يصح للمرأة أن تأكل حبوب مانع العادة وهي في الحج ؟
    الجواب :
    لبس البرقع لا يجوز للمرأة في الإحرام ، لقوله عليه الصلاة والسلام : […. ولا تنتقب المرأة ، ولا تلبس القفازين ] رواه البخاري ، ولا شيء على من تبرقعت في الإحرام جاهلة التحريم وحجتها صحيحة .

    لا يجوز للمحرم التطيب بعد الإحرام ، سواء كان رجلاً أو امرأة ، لقوله عليه الصلاة والسلام : [ولا تلبسوا شيئًا من الثياب مسه الزعفران أو الورس] ، وقول عائشة رضي الله عنها : [ طيبت رسول الله صلى الله عليه وسلم لإحرامه قبل أن يحرم ، ولحله قبل أن يطوف بالبيت] متفق عليه ، ولقوله صلى الله عليه وسلم في الرجل الذي مات وهو محرم :[ لا تمسوه طيبًا] متفق على صحته .

    يجوز للمرأة أن تأكل حبوبًا لمنع العادة الشهرية عنها أثناء أدائها للمناسك .
    أكبر نعمه
    الوطن
    والبترول
    والأمن
    وأنا

  8. #8
    عضو فعّال الصورة الرمزية dxdiag
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الدولة
    حبشي
    المشاركات
    418
    Rep Power
    72

    افتراضي مشاركة: من فتاوى النساء في الحج

    بسم الله الرحمن الرحيم


    حكم لبس الذهب حال الإحرام

    س: وسئل فضيلة الشيخ ابن عثيمين

    ما حكم لبس المرأة الذهب من خواتمها وغيرها في حال الإحرام علمًا بأنها تبرز لغير المحارم في كثير من الأحوال ؟

    الجواب :
    لا بأس أن تلبس المرأة ما شاءت حال الإحرام من الذهب إذا لم يخرج إلى حد الإسراف حتى الخواتم والأساور في اليدين ، لكن في هذه الحال تستره عن الرجال الأجانب خوفًا من وقوع الفتنة .

    *نوت العمرة قبل رمضان ثم فسخت ونوتها في رمضان

    س : وسئل فضيلة الشيخ ابن عثيمين

    امرأة نوت العمرة وهي في بلدها في الجنوب قبل شهر رمضان بثلاثة أيام ، وبعد أن أحرمت ونوت العمرة غيرت نيتها ، على أن تفسخ النية وتعتمر في رمضان ، وذلك قبل وصولها للميقات ، ثم وصلت مكة ولم تعتمر إلا في رمضان وأحرمت من الشرائع . فهل هذا العمل صحيح ، وهل يترتب على فسخها للنية شيء؟

    الجواب :
    هذا العمل غير صحيح ، لأن الإنسان إذا دخل في عمرة أو حج حرم عليه أن يفسخه إلا لسبب شرعي قال تعالى : ( وأتموا الحج والعمرة لله فإن أحصرتم فما استيسر من الهدي) (البقرة:196) فعلى هذه المرأة أن تتوب إلى الله عز وجل مما صنعت ، وعمرتها صحيحة، لأنها وإن فسخت العمرة فإنها لا تنفسخ العمرة ، وهذا من خصائص الحج ومن عجائب الحج ، الحج له أشياء عجيبة لا تكون في غيره ، الحج إذا نويت إبطاله لم يبطل ، غيره من العبادات إذا نويت إبطاله بطل ، لو أن الإنسان وهو صائم نوى إبطال صومه بطل صومه ، ولو أن المصلي وهو يصلي نوى إبطال صلاته بطلت صلاته ، ولو أن المتوضي أثناء الوضوء نوى إبطال وضوئه لبطل الوضوء ، لو أن المعتمر أثناء العمرة نوى إبطالها ، لم تبطل ونوى إبطال الحج أثناء تلبيته بالحج لم يبطل ، ولهذا قال العلماء : إن النسك لا يرتفض برفضه ، وعلى هذا القول : إن هذه المرأة ما زالت محرمة منذ عقدت النية إلى أن تمت العمرة ، ويكون نيتها الفسخ غير مؤثرة فيه بل هي باقية عليه وسؤالنا الآن :
    هل هذه المرأة أدركت عمرة في رمضان أم لم تدرك ؟
    خلاصة الجواب : بالنسبة للمرأة نقول : إن عمرتها صحيحة ولكنها لم تدرك العمرة في رمضان ، وإن عليها أن لا تعود لرفض الإحرام مرة ثانية ، لأنها لو رفضت الإحرام لم تتخلص منه ، ولو لبست المخيط فهي امرأة تلبس ما شاءت ولنفرض أنها فعلت المحظورات فإنه لا شيء عليها ، لأنها جاهلة وكل إنسان يفعل محظورًا من محظورات الإحرام جاهلاً أو ناسيًا أو مكرهًا فلا شيء عليه .

    *الطواف حال ازدحام المطاف أو لإنشغالها بعبادة أخرى

    س : وسئل فضيلة الشيخ ابن عثيمين

    أيهما أفضل للمرأة الطواف في حالة ازدحام المطاف أو انشغالها بعبادة أخرى بعيدًا عن الرجال ؟

    الجواب :
    إذا كان في موسم العمرة أو الحج فالأفضل أن لا يكرر الإنسان الطواف حتى الرجل فكيف بالمرأة .

    *المتوفي عنها زوجها هل يجوز لها الحج والمعتدة من غير وفاة

    س : وسئل فضيلة الشيخ ابن عثيمين

    المتوفي عنها زوجها هل يجوز لها الحج والمعتدة من غير وفاة ؟

    الجواب :
    بالنسبة للمتوفى عنها فإنه لا يجوز لها أن تخرج من بيتها وتسافر للحج حتى تقضي العدة ، لأنها في هذه الحالة غير مستطيعة ، إذ أنه في هذه الحالة يجب عليها أن تتربص في البيت قال تعالى: (والذين يتوفون منكم ويذرون أزواجًا يتربصن بأنفسهن أربعة أشهر وعشرًا) (البقرة:234) .
    فلا بد أن تنتظر في بيتها حتى تنتهي العدة ، وأما المعتدة من غير وفاة ، فإن الرجعية في حكم الزوجة فلا تسافر إلا بإذن زوجها ، ولكن لا حرج عليه إذا رأى من المصلحة أن يأذن لها بالحج وتحج مع محرم لها ، وأما المبانة فإن المشروع أن تبقى في بيتها أيضًا ، ولكن لها أن تحج إذا وافق زوجها على ذلك ، لأن له الحق في هذه العدة ، فإذا أذن لها أن تحج فلا حرج عليها . والحاصل أن المتوفى عنها يجب أن تبقى في البيت ولا تخرج وأما المطلقة الرجعية فهي في حكم الزوجات وأمرها إلى زوجها ، وأما المبانة فلها حرية أكثر من الرجعية ، ولكن مع ذلك لزوجها أن يمنعها من ذلك صيانة لعدتها.

    من كتاب الفتاوى الجامعة للمرأة المسلمة
    أكبر نعمه
    الوطن
    والبترول
    والأمن
    وأنا

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. أجمل النساء.. وأسوء النساء
    بواسطة حموكشه في المنتدى ملتقى الشقائق
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 27 Mar 2007, 11:06 PM
  2. مذكرة الحج .. أكثر من 675 مسألة فقهية في الحج !
    بواسطة عبيد المبين في المنتدى وَأَذِّن فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 08 Jan 2005, 09:43 AM
  3. النساء...النساء ... النساء الحق بالحق الذي أحقه الحق ؟
    بواسطة صقر الجزائر في المنتدى الملتقى الشرعي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 27 Dec 2004, 05:57 PM
  4. احسن النساء و اسوأ النساء
    بواسطة almuslim في المنتدى ملتقى الشقائق
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 05 Jun 2004, 12:10 PM
  5. حكم لبس النساء للملابس الضيقة عند النساء
    بواسطة سنا البرق في المنتدى ملتقى الشقائق
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 29 Apr 2004, 05:25 PM

الأعضاء الذين قرأو هذا الموضوع : 0

إجراءات :  (عرض - الذين قرأو الموضوع)

لا يوجد أسماء لعرضها.

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •